الأخبار

البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام وبدعم من اليونيسيف يقيم ندوة توعوية حول مخاطر الألغام في التحيتا

المركز الإعلامي لألوية العمالقة

يقيم البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام وبالتنسيق مع السلطات المحلية في الساحل الغربي لمحافظة الحديدة وبدعم وتمويل من منظمة اليونيسيف للطفولة – مكتب عدن ندوة تدشين ( المرحلة الثانية من حملة التوعية الطارئة بمخلفات الألغام ومخلفات الحروب ) في مديريات الساحل الغربي م/الحديدة ( الخوخة – حيس – التحيتا – الدريهمي ) تحت شعار { رسالة التوعية الأساسية } في مديرية التحيتا بدعم وتمويل من اليونيسف بمقر جمعية المستقبل المئوية .

وتهدف الحملة التي حضرها مشرف فرق التوعية بمحافظة الحديدة الأستاذ / خالد قائد صالح ، ومدير عام مديرية التحيتا الأستاذ / حسن هنبيق ، ومدير مكتب التربية والتعليم بالمديرية أحمد قطاب ، وأعضاء المجلس المحلي ، وتستمر 30 يوماً إلى توعية الأهالي بمخاطر الألغام وطرق تجنبها والتعامل معها للحد من أعداد الضحايا والمصابين .

وتحدث المشرفون على الندوة حول أهمية حملة التوعية من مخاطر الألغام وتجنب الإقتراب من المناطق المزروعة بالألغام ، حيث لاتزال الألغام منتشرة في مناطق واسعة من المديرية ويسقط جراء إنفجارها مئات الضحايا من المواطنين الأبرياء .

وأضافوا : أن ما بين 80 – 90 طفلاً قتلوا بسبب الألغام وأصيب أكثر من 150 طفل بإصابات متفاوتة بعضها دائمة وتشوهات وإعاقات ، ومن البالغين مايقارب من 160 مواطن بينهم نساء ومن كبار السن سقطوا ضحايا الألغام الحوثية في مديرية التحيتا جنوب محافظة الحديدة .

وتخللت الندوة شرح تفصيلي حول خطورة الألغام بمشاركة أطفال يحملون لوحات بعبارات تحذير وتوعية .

وفي نهاية حفل تدشين الندوة زار عدد من أهالي الشهداء والقائمين على الندوة معرض صور الشهداء والجرحى الذين سقطوا ضحايا الألغام الحوثية وتجولوا في زوايا المعرض للتعريف بحجم الخسائر البشرية نتيجة تلك الجرائم التي يرتكبها الحوثيون جراء زرع الألغام .

إغلاق