الأخبارتقاريـرجرائم وانتهاكات الحوثي

تقرير يرصد..أبرز الخروقات الحوثية الأخيرة في أسبوع بمحافظة الحديدة

المركز الإعلامي لألوية العمالقة

في ظل الخروقات المتعمدة التي تمارسها مليشيات الحوثي الإرهابية في كافة مديريات محافظة الحديدة ومناطق الساحل الغربي أقدمت تلك المليشيات عـــلى قصف مواقع وتجمعات ألوية العمالقة والقوات المشتركة ومنازل المواطنين في كافة المناطق .

إطلاق النار والقصف المتعمد من قبل المليشيات بشكل مستمر على مدار الأسبوع الماضي مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة ؛ وبالمقابل تصدت قوات العمالقة لتلك الخروقات الهمجية مع الإلتزام بالهدنه الأممية  .

في التقرير التالي نستعرض أبرز الخروقات التي قامت بها مليشيات الحوثي على مواقع العمالقة بكافة مناطق ومديريات محافظة الحديدة :

قصف متواصل على مدينة الحديدة ومديرية الدريهمي

تتمادى جماعة الحوثي الإرهابية بقصف مواقع ألوية العمالقة والقوات المشتركة شرق مدينة الحديدة ومدينة الصالح و في مديرية الدريهمي بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والأسلحة الرشاشة .

فقد حرصت وحدة الرصد والمتابعة في ألوية العمالقة على رصد تلك الخروقات وتوثيق أنواع الأسلحة المستخدمة في القصف ، حيث استخدمت المليشيات ( قذائف الهاون ومدفعية الهاوزر وسلاح 12.7 وسلاح 14.5 وسلاح البيكا والمعدل وغيرها من الأسلحة، مما أسفر عن سقوط شهداء وجرحى من قوات ألوية العمالقة .

مـواقع العمالقة في التحيتا هـدف مستمر لنيران مليشيات الحوثي

أما في مديرية التحيتا جنوب الحديدة فقد واصلت المليشيات مسلسل الخروقات الذي بدأته منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ ، حيث تركز قصف المليشيات على مواقع قوات ألوية العمالقة ومنازل المواطنين في مديرية التحيتا ومنطقتي الجبلية والفازة التابعة لها .

وبحسب المصادر العسكرية في التحيتا فقد جددت المليشيات استهداف مواقع العمالقة في مدينة التحيتا والجبلية والفازة بمديرية التحيتا لمدة الأسبوع الماضي ليلاً ونهاراً بإستخدام قذائف الهاون والأسلحة الرشاشة والمتوسطة ومدفعية الهاوز الثقيلة .

أبطال العمالقة يتصدون لهجوم مباغت للمليشيات بالفازة

وفي سياق الخروقات الحوثية تمكنت قوات العمالقة من التصدي لهجوم مباغت شنته مليشيات الحوثي على مواقعها بمنطقة الفازة ؛ حيث هاجمت المليشيا مواقع العمالقة بعدد من الأسلحة المتوسطة والخفيفة .

المصادر الميدانية في منطقة الفازة أكدت أن اشتباكات عنيفة دارت بعد قيام مجموعة تابعة للمليشيات بمحاولة تسلل وشنت هجوم مباغت على مواقع تتبع ألوية العمالقة وتصدت قوات العمالقة للهجوم بكل قوة وحزم .

وأردفت المصادر أن الإشتباكات التي دارت اسُتخدم فيها الأسلحة الثقيلة من عيار 23 والأسلحة الرشاشة وغيرها من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة .

الجـدير بالذكر أن جميع الهجمات ومحاولات التسلل التي تقــوم بها مليشيات الحوثي على مواقع ألوية العمالقة بمختلف مناطق ومديريات محافظة الحديدة بائت بالفشل نظراًً لقوة وصلابة مقاتلي قوات العمالقة .

تصاعد وتيرة الخروقات في حيس

وفـــي مديرية حيس يقول مراقبون وناشطون حقوقيون تصاعد وتيرة الخروقات والإنتهاكات الحوثية وارتفعت بشكل مفزع خلال فترة الهدنة الأممية .

حيث سقط العـديد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين بمديرية حيس والتي أصبحت هدفاً دائماً لقذائف ونيران المليشيات العابثة بأرواح المدنيين الذين أصبحوا لا حول لهم ولا قوة .

إذ صعّدت المليشيات من عمليات الإستهداف والقصف المكثف على مواقع قوات العمالقة ومنازل المواطنين،
مستخدمة عدداً من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة من الأسلحة الرشاشة و قذائف المدفعية .  

هذا وأكدت المصادر الميدانية في حيس أن مليشيات الحوثي استهدفت مواقع العمالقة بقذائف الهاون ومدفعية الهاوزر وسلاح 12.7 وسلاح 14.5 والمعدلات الرشاشة بشكل مكثف ، كما عاودت قصفها بمدفعية الهاوزر واستمر القصف لفترات متقطعة من اليوم نفسه.

وأضافت المصادر أن المليشيات اقدمت في اليوم التالي على استهداف منازل المواطنين والأحياء السكنية وكذلك مواقع العمالقة بالأسلحة القناصة مما تسببت بحالة مــن الخوف والهلع لدى المواطنين الذين طالهم القصف والإستهداف لاسيما النساء والأطفال .

ومن جانب آخر اندلعت مساء الأربعاء الماضي إشتباكات عنيفة بين مقاتلي العمالقة والمليشيات بمختلف أنواع الأسلحة شمال مديرية حيس .

وبحسب المصادر تواصلت الإشتباكات عقب هجوم ومحاولة تسلل نفذتها المليشيا على مواقع العمالقة في حيس ؛ تمكنت ألوية العمالقة من صد الهجوم على مواقعها .

وتشير المصادر فقد استمرت الإشتباكات لساعات طولية بين ألوية العمالقة والمليشيات الإرهابية .

وفي الوقت الذي تستمر جماعة الحوثي المدعومة من إيران خروقاتها للهدنة الأممية لوقف إطلاق النار بالقصف المتعمد على مواقع العمالقة والقوات المشتركة ومنازل المواطنين في مختلف مديريات محافظة الحديدة ، تتجاهل الأمم المتحدة تلك الخروقات والإنتهاكات وتقف متفرجة بصمت إزاء ذلك .

إغلاق