الأخبارجرائم وانتهاكات الحوثي

الناطق الرسمي بإسم ألوية العمالقة : مليشيات الحوثي تدفع بقواتها في هجمات تشبه الإنتحار على مواقعنا بالجبلية جنوب الحديدة

المركز الإعلامي لألوية العمالقة

صرح الناطق الرسمي بإسم قوات ألوية العمالقة مأمون المهجمي حول التطورات الأخير المتمثلة بقيام مليشيات الحوثي بشن هجوم واسع على مواقع قوات العمالقة في الجبلية التابعة لمديرية التحيتا جنوبي محافظة الحديدة في اليومين الماضيين .

وقال المهجمي أن المليشيات شنت هجوماً هو الأعنف على مواقع العمالقة في الجبلية منذ بدء الهدنة الأممية لوقف إطلاق النار ، وأوضح أن الميلشيات بدأت هجماتها التي لا تختلف عن الهجمات الإنتحارية منذ الساعات الأولى لفجر يوم الأربعاء واستمر الهجوم لأكثر من 24 ساعة متواصلة وتلتها بهجمات متكررة في أوقات متفرقة حتى اليوم التالي .

وأضاف ناطق العمالقة أن الهجوم الحوثي صاحبه قصف عنيف بجميع أنواع القذائف المدفعية والصواريخ ومنها قذائف الهاون وصواريخ الكاتوشا وصواريخ “لو ” وقذائف B10 بالتزامن مع إطلاق نار مكثف بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة منها سلاح 23 وسلاح 12.7 وسلاح 14.5 في محاولة من المليشيات الحوثية للتقدم والسيطرة على بعض المواقع ومحاولة التقدم بإتجاه الخط الساحلي .

وأشار المهجمي أن قوات العمالقة المتواجدة في منطقة الجبلية كانت بالمرصاد لمليشيات الحوثي حيث تكبدت المليشيات خسائر فادحة في العتاد والأرواح بعد العمليات والهجوم العسكري الذي تقوم به على مواقع العمالقة بشكل يومي ومستمر ، وخلال اليومين الماضيين وصل عدد قتلى المليشيات الحوثية إلى أكثر من 40 قتيلاً وعشرات الجرحى .

وفي المقابل جرح 7 من جنود العمالقة خلال التصدي البطولي الذي قام به الجنود لكل المحاولات الحوثية للتقدم واستغلال الهدنة الأممية لصالحها في تحقيق أي تقدم ميداني .

واختتم الناطق الرسمي بإسم ألوية العمالقة تصريحه بالقول : أن العمليات العسكرية التي تشنها المليشيات الحوثية الذراع الإيرانية في اليمن توضح لنا أن هذه المليشيا تسعى للقضاء على إتفاقية السويد والهدنة الأممية في تحدٍ واضح وصريح للمجتمع الدولي أجمع .

إغلاق