تقاريـر

“تقرير يرصد” انكسارات وخسائر مليشيات الحوثي في الحديدة خلال الأسبوع الماضي

المركز الإعلامي لألوية العمالقة

تكبدت مليشيات الحوثي خسائر بشرية ومادية جسيمة خلال محاولاتها الانتحارية لاختراق الهدنة الأممية ونقاط التماس لتقدم نحو المناطق المحررة في مديريات التحيتا وحيس والدريهمي وبيت الفقية ومدينة الحديدة.

وفي هذا التقرير نرصد أبرز محاولات التسلل والانكسارت والخسائر التي تكبدتها مليشيات الحوثي خلال الأسبوع الماضي في هذه المناطق :

مديرية التحيتا
في 15 مارس لقي 6 من عناصر المليشيات الحوثية مصرعهم خلال هجوم فاشل شنته المليشيات على مواقع القوات المشتركة.

وبعد يوم عاودت المليشيات الإنتحار بالتسلل إلى مواقع القوات المشتركة في التحيتا، الا انها قوبلت برد صارم اوقع في صفوفها خسائر في الأرواح والعتاد فيما لاذت بعض العناصر بالفرار.

وفي 18 مارس دمرت القوات المشتركة آلية متحركة تابعة للمليشيات لحظة استهدافها مزارع مواطنين في منطقة الجبلية.

وفي 19 مارس تمكنت القوات المشتركة من تدمير طقم تابع للمليشيات يحمل سلاح 14.5 ولقي من على متنه مصرعهم وذلك خلال عملية تسلل شنتها المليشيات على مواقع القوات.

وفي 20 مارس تكبدت المليشيات في منطقة الجبلية خسائر بشرية ومادية إثر هجوم بائس شنته على مواقع القوات المشتركة .

مديرية حيس :
أسرت القوات المشتركة في 15 مارس قيادي ميداني لمليشيات الحوثي بعد صد محاولة تسلل عناصر حوثية في قرية بيت مغاري شمال غرب المدينة.

وأكد مصدر ميداني” أن القوات المشتركة في جبهة حيس أسعفت الأسير الحوثي بعد إصابته خلال المواجهات وقامت بعلاجه.

وفي 16 مارس كسرت القوات المشتركة محاولة تسلل للمليشيات وكبدتها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد خلال المعارك التي خاضتها.

وفي 18 مارس وجهت مدفعية القوات المشتركة ضربات مباشرة لعناصر حوثية حاولت التسلل دمرت آلية واوقعت 15 حوثي بين قتيل وجريح فيما لاذت بقية العناصر بالفرار.

بيت الفقية :
في 16 مارس سددت مدفعية القوات المشتركة ضربات لبقايا جيوب الميليشيات حاولت التسلل من وسط أنفاق ومخابئ في مزارع الحسينية، وحققت الضاربة أهدافها بدقة عالية ودفنت معظم المتسللين داخل تلك الانفاق والمخابئ فيما لاذ الناجون بالفرار ،كما تم تفجير ثلاثة مخازن أسلحة وتدمير جرافة( شيول) للمليشيات في المزرعة ذاتها.

ووثق استطلاع القوات المشتركة تصوير جوي للحظة دك المتسللين في أنفاقهم وفرار البقية وتفجير مخازن الذخيرة والجرافة.

مديرية الدريهمي :
في 16 مارس تصدت القوات المشتركة لهجوم شنته المليشيات بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة واجبرت المليشيات على التراجع بعد مواجهات خسرت خلالها العشرات من القتلى والجرحى.

وفي 17 إسقط أفراد اللواء الثالث مشاة طائرتين مسيرتين نوع (درون) للحوثيين قبل كانتا تحلق على مواقع القوات المشتركة في سماء الدريهمي.

َ وفي اليوم التالي منيت المليشيات بخسائر فادحة في الأرواح والعتاد خلال هجوم فاشل نفذته على مواقع القوات المشتركة.

وفي 19 مارس رصدت وحدات القوات المشتركة تحركات وإنتشار مسلح لعناصر المليشيات من جهتين؛ جنوب شرق وجنوب مدينة الدريهمي لتفك عن حصار عناصرها، وما أن باشرت بإلانتشار حتى سارعت القوات المشتركة إلى إخمادها بضربات اوقعت عدداً بين قتيل وجريح فيما لاذ الناجون بالفرار.
ووثقت القوات المشتركة تصوير يظهر جانب من الاشتباكات التي اندلعت بين القوات والمليشيات الحوثية.

مدينة الحديدة :
حاولت المليشيات اختراق خطوط التماس في خط كليو16 شرق المدينة من خلال الدفع بالعشرات من عناصرها من جهة معسكر الدفاع الساحلي، لكن مدفعية القوات المشتركة دمرت عددا من آليات المليشيات فور تحركها ولقي من على متنها مصرعهم.

إغلاق