الأخبارالمساعدات الانسانية

الهلال الأحمر الإماراتي يكرم خريجات وهيئة التدريس في مراكز محو الأمية بالساحل الغربي

المركز الإعلامي لألوية العمالقة

إختتمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي الدورة الأولى لمراكز محو الأمية في الساحل الغربي بحفلات تكريم للدارسات وهيئة التدريس، بحضور السلطات المحلية.

وشمل التكريم 400 دارسة وهيئة التدريس في ثلاثة مراكز بمديريات الخوخة وحيس والتحيتا محافظة الحديدة أفتتحتها الهيئة أوخر العام الماضي ضمن البرامج والمبادرات الإنسانية الإماراتية الهادفة لدعم المرأة وخدمة المجتمع وتطبيع الحياة بشكل عام في المديريات المحررة بالساحل الغربي.

وخلال حفلات التكريم التي حضرها ممثلون عن الهلال والسلطات المحلية في المديريات المشار اليها توزيع الشهائد للدارسات ومبالغ مالية للمتفوقات وهيئة التدريس، وسلال غذائية متكاملة للجميع.

وعبر ممثل الهلال عن سعادته بنجاح الدورة في المراكز الثلاثة مؤكدا أن محو أمية عدد كبير من النساء وإكسابهن قدرة التعلم هدفا ساميا وضعته دولة الإمارات العربية المتحدة في قائمة برامجها الإنسانية الرامية لخدمة المجتمع اليمني، وإيمانا منها بحق كل مواطن ومواطنة في التعليم.

وفي السياق عبر ممثلوا السلطات المحلية عن بالغ الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا مؤكدين أن ماقدمته وتقدمه بسخى حقق نجاحا ملومسا في إعادة تطبيع الحياة بمختلف القطاعات الحيوية فضلا عن تخفيف المعاناة عن كاهل المواطنين والأسر المحتاجة والمنكوبة من خلال برامج المساعدات الغذائية والإيوائية المتواصلة على طول إمتداد مديريات الساحل الغربي.

من جهتهن عبرت المشاركات عن بالغ السعادة التي غمرتهن بتحقق حلم حياتهن في التعلم.
وأكدن أن هذا التحول في حياتهن مغروس بالحب والعرفان لدولة الإمارات.

إغلاق